مرتشون وسماسرة في تجنيس أكراد سورية


كشفت صحيفة سورية اسبوعية عن القبض على بعض السماسرة والمرتشين بينهم شرطي في إطار ما أسمته “انحرافات في عملية تجنيس أكراد الحسكة”.
وجاء في القصة التي روتها صحيفة الخبر عن بعض هذه الانحرافات: “أراد دوغان أن يستثمر موسم معاملات التجنيس، ولأن المراجعين كانوا كثر، ولأن الراغبين في الاستفادة كانوا كثر أيضاً، فإنّ الشاب ابن الجوادية سرعان ما وجد طريقه وسط هذا الجو المواتي. اتفق مع شرطي، وقاما بأخذ بعض الأوراق ودفعا مجموعة من الناس للبصم في دمشق بدلاً من السفر المكلف إلى الحسكة، وبهذا يكونان قد استفادا وأفادا”.
ومنذ صدور المرسوم رقم 49 في السابع من نيسان الماضي تؤكّد الصحيفة أنّ حالات كثيرة دخلها التلاعب من مرتشين وسماسرة، وخاصة فيما يتعلق بالمكتومين، كما كشفت شهادات لأكراد سوريين أنّهم اضطروا لزيارة بعض الموظفين في بيوتهم ليلاً لدفع الرشاوى بحيث أصبحت منهجاً منتشراً حول بيوت بعض الموظفين إلى دوائر للمعاملات اليلية.
وأوضح الناشط الحقوقي مصطفى أوسو أنّ الأسماء المسجلة لديه كمتابع تبلغ 119 ألف شخص حتى الآن في الوقت الذي تعلن فيه وزارة الداخلية أنّ عدد المتقدمين 32 ألف طلب.

المصدر: داماس بوست

بواسطة aljazeerasy

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s