دناءة حزب البعث في مدينة عامودا



امين فرقة حزب البعث في عامودا يستبدل احد المتفوقين ليقدم الامتحان بدلا من ابنه الراسب في الدورة الاولى.

إن تاريخ حزب البعث العربي الاشتراكي المليء بالفساد يكتشف يوما بعد يوم فقد قام أمين فرقة حزب البعث العربي الاشتراكي المدعو بهاء الدين جركز في
عامودا بإقناع احد الطلاب المتفوقين بأن يقدم الامتحان بدلا من ابنه الراسب والكسول في الدورة التكميلية من امتحانات الشهادة الثانوية الفرع العلمي في مدينة عامودا . حيث كان هذا الطالب قد نجح في الدورة الأولى بعلامات وقدره 237 علامة . والعملية تمت بأن يقدم كل طالب الامتحان
بتسجيل اسم الآخر في صفحته وكل طالب منهما في قاعة مختلفة حيث يسجل الطالب المتفوق اسم ابن أمين الفرقة على ورقة إجابته (يوسف بهاء الدين
جركز) وابن بهاء جركز يسجل اسم الطالب المتفوق وهو ابن خاله (سليمان خضر)

وبهذا تكون العملية قد تمت وان ابن أمين الفرقة سوف يحصل على علامات الطالب المتفوق ويذهب إلى دراسة الطب أو الهندسة. وقد تم اكتشاف عملية
الغش والانتحال للشخصية هذا اليوم في مادة الكيمياء. وهذه الحالة ليست الحالة الأولى التي تعبر عن الفساد المستشري من قبل المسؤولين والمتنفذين
والأغنياء الذين لهم صلات قوية مع الفروع الأمنية وعن طريق الحزب الحاكم .
نتمنى من الجهات المعنية في الدولة اتخاذ أقصى العقوبات بحق والد الطلاب المدعو بهاء الدين جركز وهو أمين فرقة التربية في عامودا .ليكون
عبرة لكل فاسد وليكون تعبيرا صادقا لشعار محاربة الفساد كما يقال.

Advertisements
بواسطة aljazeerasy

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s