تأملوا يا عشائر الجزيرة -المعتز الخزنوي


تأملوا يا عشائر الجزيرة
المعتز بالله الخزنوي
من خلال مطالعتي و تقليبي لصفحات، إحدى الموسوعات الإسلامية، لفت نظري أمر، جعلني أقف عليه مرة أخرى، وانتقلت الذاكرة بي إلى الوراء، من خلال حواري و نقاشي مع أحد أساتذتي في هذه المسألة، التي سأذكرها لكم، و تبينت لي الحكمة منها بعد عشرة أشهر، من قتل و سفك لأبناء الشام الشريف، و المسألة إذا كان هناك إمام راتب لمسجد، و – الإمام الراتب هو الدائم الملتزم – فإذا أقيمت صلاة الجماعة لفرض من الفروض الخمسة، و بعد انتهاء الجماعة أقيمت جماعة أخرى، يرى الإمام الشافعي الجماعة الثانية مكروهة و الفرد أفضل ، و حسب فطرتي تساءلت: هل من المعقول صلاة جماعة أفضل من صلاة الفرد بسبع وعشرين حسنة، و هي عبادة تكون فيها كرهه، و لكن ظهرت لي حكمتها من خلال أفعال عصابات النظام، حيث الشياطين ينؤون بأنفسهم عن القيام بها، بدم جامد و سعة صدر من الجامعة بدون حياء، و كأن في سوريا عيداً لتلك العصابات، و القرابين هم الشعب السوري في تقربهم إلى أسيادهم إسرائيل، عندها تبين لي من خلال المسالة، النظرة الثاقبة للإمام الشافعي وفهمه الدقيق و إدراكه لمقاصد الشريعة، و الغاية هي جمع القلوب على غاية واحدة ، و هي إعلاء كلمة الله، و توحيد صفوف المسلمين، فترى قوما يعتزلون الصلاة مع الجماعة، طلب للسنة كما زعموا، ثم يقيمون جماعات أخرى لأنفسهم، ويظنون أنهم يقيمون الصلاة ، بأفضل مما يقيمها غيرهم إن صدقوا، فقد حملوا من الوزر ما أضاع أصل صلاتهم، و ترى قوما آخرين يعتزلون مساجد المسلمين، ثم يتخذون لأنفسهم مساجد أخر، تفريقاً للكلمة وشقا لعصا الصف، و لعلى الذي نراه من خلال البحث و الاستقراء، إن الروح الخبيثة تخرج من جسد النظام ببطء، سببه ترى كراس مجتمعة و قلوب أصحابها شتى، وعلمنا بسقوط النظام، وفق القواعد الإلهيه و السنة النبوية ، و هو الآن يحتضر، و كما هو معلوم أن خروج روح العاصي من جسده، كانتزاع الحديد من بين الصوف، تخيل ذلك الوجع، و بالتالي هو فقد السيطرة على جسده من خلال تلك الضربات ، حتى أصبح مجنوناً، و ليس أمامه سوى الانتحار، و هو يقول ( مادام لم تجعلوني أتهنا بالحكم أنا و أحفادي، التمتع بالخيرات، لا أجعلكم تتهنوا من بعدي) من خلال وسائله الخبيثة وضعاف النفوس، إلى إشعال الفتنة وبذور الطائفة لا يحمد عقباها ، وحتى تنتهي المجلس الوطني من توزيع كراسيها، وتعقد اجتمعاها كي يتعرفوا على بعضهم أكثر، و حسب معرفتي حتى الآن، أعضاء المجلس الوطني لا يعرفون بعضهم بعضاً، رغم أن شباب الحرية عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي، اسقطوا الطواغيت أمام أعينهم، وحتى تقضي الجامعة العربية من دور الوساطة، و تخيل هناك 22 دولة عربية في الجامعة و كل دولة لها أسبوعين وساطة ، و لا تنسى تأتي دور دول المؤتمر الإسلامي ، و أعتقد أنها تريد آن لا تشرق الشمس ليوم جديد، كي تنتهي المهلة، و تخرج بوجه أبيض، أمام آهات الأمهات، و أنين الثكلى، و حرقة قلب الجراح ، و تتطيب خاطر المعتقلين، يجب على زعماء العشائر- الكردية و العربية – في سوريا عامة و الجزيرة السورية خاصة، أن يفندوا أكذوبة النظام، الذي جعلهم إحدى علامات الساعة، من خلال حزب بعثها – أن تلد الأمة ربتها – وكيف اخترقوا تلك العشائر، و كانت لكم الدور في جمع الشمل، قبل الحركة التخريبية، عندما كان الميران يسلمون على الشمر، و الطي يحيون الآليان و الآشيتية ، و الجبور يشاركون أفراح الملية و الشرابيين و الحرب يساندون إخوانهم الكابارة و الدقورية و العدوان يزورن الكيكية و الأومرية، والكل يدهم بيد الأشورية و السريان و الكلدان، يشربون القهوة على ضفاف خابور ، والشاي في قامشلو ، و يسهرون على خرير نهر دجلة ، تفوح منه رائحة الحب و الكرامة و الشهامة و الإغاثة و التعاون، لأن يد الله مع الجماعة و الآيات و الأحاديث و الآثار فيها كثير، و اعلموا علم اليقين و سترونها عين اليقين إن النصر قادم، و لكن يحتاج منكم إلى وحدة صفكم و ترتيب أمركم، و أريد من أولئك الزعماء، أن يجلسوا قليل مع أنفسهم، و يفكروا في الأمور التي تقع على عاتقهم، و ليرجعوا إلى ذاكرة التاريخ، و ليعلموا أنهم هم أبناء أولئك الإبطال، و اسألوا عن بعضكم قبل فوات الفرصة ، وتقع الواقعة، و الواقعة أليمة، و الضربة موجعة والمسؤولية عظيمة ………………؟
Alkgaznawi1@gmail.com

Advertisements
بواسطة aljazeerasy

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s