الرئيس بارزاني:ان آذار شهر أقدار الكورد وسيحمل لهم البشرى. .


الرئيس بارزاني:ان آذار شهر أقدار الكورد وسيحمل لهم البشرى. .
الجمعة, 16 مارس 2012 00:06 . . .أكد رئيس اقليم كوردستان مسعود بارزاني، الخميس، على أن الذي بني في بغداد تحقق على “حساب دماء الكورد”، معبرا عن أسفه “للفهم الخاطي والنوايا السيئة” لأطراف تؤمن بحكومة مركزية في بغداد وبأن الكورد “متمردون في الجبال”، فيما نوه الى ان آذار شهر “أقدار الكورد وسيحمل لهم البشرى”.

وقال بارزاني في كلمة في المؤتمر الثاني لشباب كوردستان الذي افتتح اليوم الخميس باربيل عاصمة اقليم كوردستان، ان “الفضل الاكبر في كل ما بني في بغداد يعود للدم الكوردي”، معربا عن اسفه “للفهم الخاطيء والنوايا السيئة لبعض الاطراف التي لا تزال تتصور ان هناك حكومة مركزية تحكم في بغداد وتصور الكورد انهم لا زالوا في الجبال”.

واشار بارزاني الى ان “ما تحقق في بغداد كان بجهودنا ولن نقبل المنة من احد”، موضحا انه “بقي في بغداد لمدة 53 يوما مع رئيس الجمهورية جلال طالباني حتى تمت كتابة الدستور العراقي”.

وبشأن العقود النفطية التي ابرمتها حكومة اقليم كوردستان قال بارزاني ان “تلك العقود لا تخالف الدستور ولا تكمن المشكلة في دستورية هذه العقود من عدمها، بل تكمن في انهم لا يريدون لكوردستان ان تتطور ويستفيد من طاقاته”.

واعرب بارزاني عن امله ان “يعقد المؤتمر الوطني العراقي قبل انعقاد القمة العربية”، مؤكدا على “الدعم الكامل لمبادرة رئيس الجمهورية جلال طالباني”.

وتطرق بارزاني في كلمته الى مناسبات شهر آذار بالقول ان “آذار هو شهر الاقدار الكوردية”، مبينا ان “هذا الشهر يحمل بشرى كبيرة في القريب العاجل “.

وشدد بارزاني “لابد وان يأتي يوم تتوحد فيه هذه الامة، والأهم من هذا، ان نؤمن بهذه القضية ونناضل من اجلها”، مضيفا ان “العالم يشهد تغييرات سريعة، وخصوصا منطقة الشرق الاوسط”.

واكد بارزاني ان “على الكورد ان يستعدوا لكل الاحتمالات ويعرفوا ويعرف العالم ان حق تقرير المصير حق طبيعي وشرعي”، متابعا ان “الكورد لا يقبلون منحهم هذا الحق من اي طرف، بل هو حقهم ويجب ان يحصلوا عليه”.

واوضح بارزاني ان “المؤتمر القومي الكوردي سيعقد هذه السنة بمشاركة جميع اجزاء كوردستان “، مؤكدا على ان “الكورد سيبعثون برسالة الاخوة لدول الجوار، وخصوصا العربية منها”.

وافاد بارزاني ان “زمن اللجوء الى السلاح قد ولى، وجاء زمان المنطق والفهم المشترك”، مضيفا انه “بهذه الصيغة نستطيع نيل حقوقنا، واذا شعرنا بالحاجة لاستخدام السلاح سنستخدمه فقط للدفاع عن انفسنا، ولمنع العدوان علينا”.

جدير بالذكر ان بعض المراقبين لاوضاع كوردستان والمنطقة توقعوا ان يعلن رئيس اقليم كوردستان مسعود بارزاني قيام الدولة الكوردية المستقلة في ذكرى احتفالات الكورد باعياد نوروز التي تصادف الحادي والعشرين من شهر آذار الجاري، الا ان المسؤولين الرسميين استبعدوا هذه الخطوة في الوقت الحاضر على الاقل.
شفق نيوز

بواسطة aljazeerasy

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s